fbpx

من العيون..فتاح العلوي تشييد بدور المرأة الصحراوية في التعريف بالقضية الوطنية والدفاع عنها بكثير من العزم والحزم والإرادة والوطنية

الإثنين, 16 يناير, 2023 -10:01

قالت نادية فتاح العلوي عضوة المكتب السياسي للتجمع الوطني للأحرار، إن بلادنا حققت منجزات مهمة، في مجال تمكين المرأة  وعلى الجميع ترصيد هذه المكتسبات تعزيزا لحقوق المرأة المغربية التي تميزت على الدوام بنضالها القوي إلى جانب الرجل.

وأضافت فتاح العلوي خلال أشغال الملتقى الجهوي للفيدرالية الوطنية للمرأة التجمعية، المنظم بمدينة العيون يوم السبت 14 يناير تحت عنوان “مقاربة النوع رافعة أساسية لبناء الدولة الاجتماعية”، أن الفضل فيما حققته بلادنا يعود إلى جلالة الملك محمد السادس نصره الله، الذي أولى عناية خاصة إلى المرأة المغربية، وبوأها المكانة التي تستحقها، في إطار المشروع الحداثي الذي يرعاه جلالته.

واعتبرت عضوة المكتب السياسي أن المرأة ظلت موضوعا محوريا في النقاش السياسي، واختلفت المقاربات السياسية في هذا الشأن، إلا أن التجمع الوطني للأحرار ظل وفيا لخطابه ومواقفه التي تبناها، حيث “حظي موضوع المرأة بالأولوية، وكان التجمع الوطني للأحرار من كبار المدافعين عن المناصفة، ومن كبار المدافعين أيضا عن دسترتها، إلى أن جاء بها دستور 2011 في الفصل 19، في الباب المتعلق بالحريات والحقوق الأساسية”.

وأكدت فتاح العلوي أن المرأة الصحراوية كانت دائما إلى جانب الرجل، في تدبير حياتهما اليومية بكثير من الحكمة والتآزر والتضامن، وأضيفت لها مهمة أخرى، هي مهمة التعريف بالقضية الوطنية والدفاع عنها في مختلف المحافل الدولية، بكثير أيضا، من العزم والحزم والإرادة والوطنية. 

وذكرت المتحدثة ببعض النساء اللواتي بصمن عن جدارتهن في الترافع عن القضية الوطنية الأولى منهن فاطمة الليلي، وعائشة الدويهي، الناشطة في مجال حقوق الإنسان والفاعلة في مجال الدبلوماسية الموازية، والنائبة البرلمانية ليلى داهي، رئيسة تجمع الشباب بالبرلمان الإفريقي والتي تقوم بدور كبير وفعال في مختلف المنتديات الدولية، واللائحة طويلة ولا يتسع المجال لذكرهن جميعا، تضيف فتاح العلوي. 

واسترسلت قائلةً “لابد أن نقف وقفة إكبار وإجلال عند ما قامت به المرأة الصحراوية المشهود لها بالإنجازات والبطولات والنجاحات، والتي تعتبر جزءا لا يتجزأ من الأسرة المغربية العريقة المعروفة بنضالها وتماسكها وتضامنها، ولا يمكن أن يستمر تماسك هذه الأسرة بدون ضمان ما يجب للنساء من حقوق، وما تحتاجه من حماية، فالنساء شقائق الرجال”.

وشددت على أن النساء التجمعيات، يضعن نصب أعينهن المكانة المتميزة، والدرجة الرفيعة التي حظيت بها المرأة المغربية بصفة عامة، من طرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، الذي ما فتئ يخص المرأة المغربية بسابغ عطفه، وكريم عنايته، وموصول رعايته.

وأكدت على أن نساء التجمع الوطني للأحرار مطمئنات على مستقبل المرأة المغربية، وقادرات، بكل ثقة وتفاؤل، على صنع مسار ثقة جديد، يتقوى ويتعزز بمشروع الحزب الحداثي الكبير الذي يتبناه التجمع بقيادة الرئيس عزيز أخنوش.

الأكثر قراءة

آخر أخبار حزب التجمع الوطني للأحرار

توصل بأهم المستجدات على بريدك الإلكتروني

آخر أخبار حزب التجمع الوطني للأحرار

مسار الثقة، فرصة للجميع !

إنخرط في حزب التجمع الوطني للأحرار و توصل ببطاقتك في أقل من أسبوعين