fbpx

الأحرار بمجلس النواب: ظاهرة الإضرابات المتكررة تكرس هدر الزمن المدرسي وتراجع مستوى جودة التعليم

الإثنين, 9 مايو, 2022 -18:05

أكد فريق التجمع الوطني للأحرار بمجلس النواب، أن ظاهرة الإضرابات المتكررة في قطاع التربية، يكرس هدر الزمن المدرسي، مما يتسبب في تراجع مستوى جودة التعليم.

وفي هذا الإطار، قال محمد شباك، النائب البرلماني عن فريق “الأحرار”، في سؤاله حول “سياسة تأهيل المدارس العمومية في ظل الإضرابات المتكررة”، وجهه إلى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، إنه لا أحد يجادل اليوم في كون المدرسة هي قاطرة التنمية في كل المجتمعات لما توفره من تعليم وتربية وتأهيل لرجال الغد.

وتابع: “غير أن هناك العديد من التحديات التي تواجه عمل هذا المرفق الحيوي، ومن أبرزها ظاهرة الإضرابات المتكررة في هذا القطاع، ونؤكد هنا أن الحق في الإضراب حق دستوري مكفول لكل المغاربة”.

وشدد شباك على أن الحكومة الحالية عازمة على إخراج قانون الإضراب إلى حيز الوجود ومأسسة الحوار الاجتماعي الذي عرف توافقا تاريخيا بين النقابات والحكومة، مردفا: “وهي مناسبة ننوه فيها بمخرجاته ومكتسباته”.

غير أن الإضرابات المتكررة في القطاع، يضيف النائب البرلماني، أثرت بشكل كبير على السير العادي للمدرسة العمومية، مما يكرس ظاهرة هدر الزمن المدرسي، مضيفا: “وبالتالي تراجع في مستوى جودة التعليم الذي يتلقاه أبناؤنا ففضلا عن القلق الذي يسود وسط صفوف آباء وأولياء التلاميذ خاصة في المستويات الإشهادية”.

ودعا إلى ضرورة إعادة الاعتبار والاستقرار للمدرسة العمومية باعتبارها مشتلا لبناء المستقبل، وأيضا إلى ضرورة العمل على توفير البنيات التحتية اللازمة وفضاءات لاستقبال تتوفر فيها الشروط الملائمة للتحصيل الدراسي وفضاءات التنشيط التربوي والثقافي والرياضي لمساعدة التلميذات والتلاميذ على الابتكار واكتساب المهارات.

وذلك، يضيف شباك، بتعزيز وتشجيع الشراكات مع جمعيات المجتمع المدني والجماعات الترابية وخلق الظروف الملائمة والمواتية للأطر التربوية والإدارية لأداء مهامهم على أحسن وجه.

الأكثر قراءة

آخر أخبار حزب التجمع الوطني للأحرار

توصل بأهم المستجدات على بريدك الإلكتروني

آخر أخبار حزب التجمع الوطني للأحرار

مسار الثقة، فرصة للجميع !

إنخرط في حزب التجمع الوطني للأحرار و توصل ببطاقتك في أقل من أسبوعين